صفحة أبونا أغناطيوس الأنبا بيشوي

صفحة المتحدث الرسمي بإسم الكنيسة القبطية الارثوذكسية

تؤكد الآية أن متعة شهوات الجسد وقتية وفوق ذلك نتائجها خطيرة وممتدة, وتؤكد ايضا أن سطوة الفاجر والمنافق والعدو لحظة. لاتحزن لان الرب قريب في وقت الضيق وكلما زاد الايمان والارتباط بالله ووصاياه والامتلاء من الروح القدس يعطي الفرح والسلام. وعندما نذهب الى السماء سنفرح لأن الارض بما فيها هي لحظة بالنسبة الى الابدية...أمين