• 01-1.gif
  • 01-1.jpg
  • 01-2.jpg
  • 01-3.jpg
  • 01-4.jpg
  • 01-5.jpg
  • 01-6.jpg
  • 01-7.jpg
  • 01-8.jpg
  • 01-9.jpg
  • 01-10.jpg
  • 01-11.jpg
  • 01-12.jpg
  • 01-13.jpg
  • 6c500738-1d97-4a22-83a4-e04791779239.jpg
  • 76acbc71-b2d4-4b27-b205-1b5e8a4c34f4.jpg
  • 200x300.jpg
  • 67631529-238d-4696-a33f-f18073f908c7.jpg
  • AEYQ3461.JPG
  • b9a82320-a85a-4752-9247-dae0111174cb.jpg

صفحة المتحدث الرسمي بإسم الكنيسة القبطية الارثوذكسية


                                                        الراهب القمص اغناطيوس انبا بيشوي
 
بالرجوع لعصر بداية الحياة الرهبانية (4 ، 5 ق م)، ، نجد ان كلمة "موناخوس" "باليونانية، و"يحيديو" بالسريانية  تعني متوحد ، اي الذي يعيش وحيداً.

الراهب في اللغة العربية؟
-    الرَّاهِب (الجمع رُهْبَان): من اعتزل الناس للتعبد "موسوعة ويكيبيديا"
-    مُتعبِّد زاهد في صومعة، متخَلٍّ عن ملذَّات الدنيا لبس مسوح الرُّهبان "المعجم"
-    راهب (رهب أي خوف): متبتل، متعبد في دير، معتزل عن الناس "الوسيط"
 فالراهب هو ذلك الإنسان الذي يعيش وحيداً.

† لكن الكتاب المقدس يقول من البدء خلقهم الله ذكراً وانثى خلقهما وجعل الله في كيان الرجل والمرأة انجذاباً الواحد نحو الآخر (تك2). فهل الراهب يخالف رسالة الخلاص وشرائع الكتاب المقدس؟ّ!؟!؟!

+ قال رب المجد ذاته "إِنْ أَرَدْتَ أَنْ تَكُونَ كَامِلاً فَاذْهَبْ وَبعْ أَمْلاَكَكَ وَأَعْطِ الْفُقَرَاءَ، فَيَكُونَ لَكَ كَنْزٌ فِي السَّمَاءِ، وَتَعَالَ اتْبَعْنِي" (مت 19 : 21). وهكذا عاش له المجد فترة تجسده على ارضنا. "لِلثَّعَالِب أَوْجِرَةٌ وَلِطُيُورِ السَّمَاءِ أَوْكَارٌ، وَأَمَّا ابْنُ الإِنْسَانِ فَلَيْسَ لَهُ أَيْنَ يُسْنِدُ رَأْسَهُ" (مت 8 : 20 ؛ لو9 : 58).

الراهب والأبدية
الراهب يتطلع للحياة الأبدية بعين الإيمان يعشقها ويعيشها من الأن ... لأَنَّهُمْ فِي الْقِيَامَةِ لاَ يُزَوِّجُونَ وَلاَ يَتَزَوَّجُونَ، بَلْ يَكُونُونَ كَمَلاَئِكَةِ اللهِ فِي السَّمَاءِ (مت 22 :  30). هكذا عاشت امنا العذراء القديسة مريم "العبدة والأم والعذراء" وايضا القديس يوحنا المعمدان، وبولس الرسول " أُرِيدُ أَنْ يَكُونَ جَمِيعُ النَّاسِ كَمَا أَنَا لكِنَّ كُلَّ وَاحِدٍ لَهُ مَوْهِبَتُهُ الْخَاصَّةُ مِنَ اللهِ الْوَاحِدُ هكَذَا وَالآخَرُ هكَذَا وَلكِنْ أَقُولُ لِغَيْرِ الْمُتَزَوِّجِينَ وَلِلأَرَامِلِ، إِنَّهُ حَسَنٌ لَهُمْ إِذَا لَبِثُوا كَمَا أَنَا" (1كو7 : 7 ، 8)، وهكذا عاش ايليا النبي وكثيرون من الرسل والأنبياء.

† مخافة الله في قلب الراهب
 من هنا جاءت التسمية العربية: راهب أي يخاف الله ويحبه "راس الحكمة مخافة الرب فطنة جيدة لكل عامليها تسبيحه قائم الى الابد" (مز  111 :  10)، ويحفط وصاياه " اَلَّذِي عِنْدَهُ وَصَايَايَ وَيَحْفَظُهَا فَهُوَ الَّذِي يُحِبُّنِي، وَالَّذِي يُحِبُّنِي يُحِبُّهُ أَبِي، وَأَنَا أُحِبُّهُ، وَأُظْهِرُ لَهُ ذَاتِي " (يو 14:  21) وهكذا اختبرها القديس يوحنا الإنجيلي الحبيب وتلميذه القديس اغناطيوس الثيؤفورس.

† الراهب والعالم
الراهب يعيش في العالم وكأنه ليس من هذا العالم. " لاَ تُحِبُّوا الْعَالَمَ وَلاَ الأَشْيَاءَ الَّتِي فِي الْعَالَمِ إِنْ أَحَبَّ أَحَدٌ الْعَالَمَ فَلَيْسَتْ فِيهِ مَحَبَّةُ الآبِ ... لأَنَّ كُلَّ مَا فِي الْعَالَمِ: شَهْوَةَ الْجَسَدِ، وَشَهْوَةَ الْعُيُونِ، وَتَعَظُّمَ الْمَعِيشَةِ، لَيْسَ مِنَ الآبِ بَلْ مِنَ الْعَالَمِ. وَالْعَالَمُ يَمْضِي وَشَهْوَتُهُ، وَأَمَّا الَّذِي يَصْنَعُ مَشِيئَةَ اللهِ فَيَثْبُتُ إِلَى الأَبَدِ. " (1يو 2 : 15 - 16).

jjjjhhhguuu jkhj